– قضت غرفة المشورة بمحكمة جنايات أسيوط أمس الإثنين الموافق 29-6-2015 بإخلاء سبيل 3 طلاب وخريج بمدينة أسيوط بغرامة مالية قدرها 5000 جنيهًا للواحد , وذلك بعد اعتقالٍ دام أكثرَ من 5 أشهرٍ , قضوها علي قيد الحبس الاحتياطي , وقد جاءت بياناتهم كالآتي :
1) محمد عماد الدين – الطالب بالصف الثالث الثانوي التجاري , والمعتقل في الأول من فبراير الماضي.
2) محمد أحمد – الطالب بالصف الثالث الثانوي , والذي تم اعتقاله في ال29 من يناير الماضي .
3) عبدالرحمن خلف – الطالب بكلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر فرع أسيوط , والذي تم اعتقاله يوم 31 من يناير الماضي .
4) أحمد فاروق – خريج كلية الحقوق 2014 , والذي تم اعتقاله يوم 31 من يناير الماضي .

واستمرارًا لسلسة الانتهاكات المنتهجة من قبل السلطات الحالية , والتي لم تكتفي باعتقال الطلاب اعتقالًا تعسفيًا مخالفًا للقانون , تعرض الطلاب للتعذيب الممنهج وانتهاك حقوقهم داخل قسم شرطة القوصية، وذلك لإجبارهم علي الاعتراف بتهم لم يرتكبوها ومن أهمها: حرق سيارتين بمجلس مدينة القوصية .

وقد جاءت تلك الانتهاكات في مخالفة صارخة لما نصت عليه الاتفاقية الدولية لمناهضة التعذيب في المادة رقم (2) علي أنه : “لا يجوز التذرع بأية ظروف استثنائية أيا كانت، سواء أكانت هذه الظروف حالة حرب أو تهديدا بالحرب أو عدم استقرار سياسي داخلي أو أية حالة من حالات الطوارئ العامة الأخرى كمبرر للتعذيب”، وأكملت النيابة العامة سلسلة الانتهاكات برفضها تحرير محضر بواقعة تعذيب الطلاب علي الرغم من ظهور آثار التعذيب واضحة عليهم أثناء العرض.